mohammedalmorsi


هذا المنتدى ساحة وفضاء واسع لتبادل الأفكار الابداعية التى تقيم مجتمعا فاضلا تجمع بين الماضى الجميل والحاضر الذى نححاول صناعته بدماء الشرفاء المخلصين فى بلداننا العربية والاسلامية وآملنا أن يحيا الانسان عيشة مطمئنة راضية فيها نفسه بالخير ولا ننسى شهداء راب
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 جماعة الاعلان بالفاحشة ومحاربة فضيلةالنكاح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 253
تاريخ التسجيل : 11/02/2013
العمر : 45

مُساهمةموضوع: جماعة الاعلان بالفاحشة ومحاربة فضيلةالنكاح    الأحد فبراير 24, 2013 4:55 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
جماعة الاعلان بالفاحشة ومحاربة فضيلةالنكاح
الحركة المالطوسية الجديدة
المكان :فرنسا 000 الزمان : اواخر القرن الثامن عشر
المؤسس : الانكليزى مالطوس
الاسم العلمى : حركة منع التناسل 00 الهدف من النشاة : ضبط التوليد منعا لازدياد العمران – ومن المبادىء الرئيسة لها :ان تقضى بضم التاء وفتح الضاد شهوة النفس بحرية تامة ثم تمنع نتيجتها الطبيعية – الحمل والولادة –بوسائل العلوم التجريبية اذن فالباب مفتوح على مصراعيه للمخادنة والمعاشرة الجنسية المطلقة ومن ثم فطريق الزواج لاقيمة له ولا اهمية لانتظار الشاب واعداد نفسه بمايثقل ظهره من الاتيان بشقة او سيارة او شتىالاعدادات التى نعدها نحن 00 فانظر الان هيكل الانكار الذى يشاد من هذه المقدمات الاساسية يكتب بييل زعيم الحزب الديمقراطى الالمانى بلا تحرج : وهل الرجل والمراة الا نوع من الحيوان ؟ وهل يكون بين ازواج الحيوانات شىء من قبيل النكاح 00بله النكاح الابدى ؟! – وبراينا فاننى لااجل ولا احترم شخصا كهذا الفارغ الذى يشبه طبيعة العلاقة بين الرجل والمراة بطبيعة الحيوان غير العاقل المزاول للجنس فى اى مكان شاء وباى طريقة كانت 00 كيف يمارس الانسان العاقل العلاقة الجنسية دون قيد شرعى وهل يليق برجل يملك مقومات الرجولة الكاملة ثم هو يبحث عن عشيقة او صديقة ثم يجامعها فى الطرقات كالكلاب دون حياء او حرج او حتى احترام لادمية نفسه المكرمة وكيف يكون مثل هذا زعيما يقود ثم يوازن بتلك الصورة المهينة المشينة 00 ثم ياتى نظيره البائس الاخر وهو يتحرر ويتجرد من الاخلاقيات ليقول
ويكتب دريسدل :ان الحب كسائر رغباتنا وشهواتنا شىء قابل للتغير فحصره فى طريقة مخصوصة ادخال فى قوانين الفطرة وان شبابنا يميلون بطباعهم الى هذا التغير بوجه خاص ونزعتهم هذه مطابقة لذلك النظام الفطرى الذى يتقاضىالانسان ان تكون تجاربه فى الحياة متنوعة متلونة 00 ان العلاقة المطلقة من قيد النكاح مظهر للخلق العلى لانها تدنى الىنواميس الفطرة ولانها تنشا عن العواطف والاحاسيس والحب المحض مباشرة وان الشوق والنزوع التىتتولد منه هذه العلاقة شىء عظيم القدر عالى القيمة فىالاخلاق وان تتيسر هذه الميزة لتلك المعاملة التجارية التى تجعل من النكاح فى الحقيقة مهنة يحترف بها 000والناظر فى تلك الكلمات يلمح الاعتراف الكامل ببشاعة الزواج وبانه العار وعلى النقيض تلمح سمو قيمة السفاح بزعمهم ودخوله فى درجة الفضيلة المقبولة وتلك للاسف تبديل وتغيير لمعالم الفضيلة عندنا فكيف يقول ربنا تبارك وتعالى فى القران الكريم :
والله جعل لكم من أنفسكم ازواجاوجعل لكم من ازواجكم بنين وحفدة ورزقكم من الطيبات افبالباطل يؤمنون وبنعمت الله هم يكفرون النحل :72
المال والبنون زينة الحياة الدنيا والباقيات الصالحات خير عندربك ثوابا وخير املا الكهف 46
ومن اياته ان خلق لكم من انفسكم ازواجا لتسكنوا اليها وجعل بينكم مودة ورحمة ان فى ذلك لايات لقوم يتفكرون الروم :21
سورة انزلناها وفرضناها وانزلنا فيها ايات بينات لعلكم تذكرون الزانية والزانى فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ولاتاخذكم بهما رافة فى دين الله ان كنتم تؤمنون بالله واليوم الاخر وليشهد عذابهما طائفة منالمؤمنين الزانى لاينكح الا زانية او مشركة والزانية لاينكحها الا زان او مشرك وحرم ذلك على المؤمنين النور :1-3
ولقد ارسلنا رسلا من بلك وجعلنا لهم ازواجا وذرية وما كان لرسول ان ياتى باية الاباذن الله لكل اجل كتاب الرعد 38

ويقولون هم فيما يعرف بادبياتهم ان النكاح مرفوض بحجة انه مهنة يحترف بها وعلى العموم فلا زال الكاتب اياه المعادى للفطرة السليمة فتجده يقول : الحاجة ماسة الى اتخاذ التدابير التى تجعل الحب بغير قيد الزواج شيئا يبجل ويكرم 00 ومما ييسر ان سهولة الطلاق فى هذا الزمان لا تزال تمحق طريقة النكاح رويدا رويدا ولم يعد النكاح الان الا معاهدة بين شخصين على المعاشرة لهما الخيار فىالغائها متى شاءا وهذه هى الطريقة الصحيحة الوحيدة للارتباط الجنسى 000ويصرح بول روبين الزعيم المالطوسى المشهور فى فرنسا : من المهم اننا قد بلغنا من النجاح فى مساعينا لمدة ربع القرن الماضى انه قد اصبح ولد الزانية فى منزلة اولاد الحلال فلايبقى بعد هذا الا ان يكون اولادنا جميعا من هذا النوع الاول فقط حتى نستريح من هذه الموازنة بين النوعين من الاولاد00وقد ثبت بالوقائع والدلائل ما اكد – بعد قرن كامل – على ان مثل هذه الحركة الداعرة قد كانت اكبر عامل فى اشاعة الفاحشة والفجور ونشوء الكثرة الغالبة الباحثة عن اماكن ومنتديات ومواضع الاشتباه لممارسة الرذيلة وكان دافعهم صكوك الفكر المالطوسى الذى حرر العقول طيلة قرن كامل من الزمان تعلورؤس وعقول تدعوا الى اشاعة الزنا والخيانة المشروعةوالقبلات الساخنة وافساح الطريق لفعل كل شىء تحت ستار ما يعرف بالحرية التى لاسقف لها ومن ثم علت الاصوات واصبح المجتمع الفرنسى والالمانىوالانجليزى مرتعا خصبا للرذيلة بفضل ادبيات الحركة المالطوسية التىخربت ودمرت وووو
فاللهم لك الحمد والشكر على ما انعمت به علينا من نعمة النكاح الاسلامى الذى كان ولايزال حائط الصد المنيع الحافظ لخصوصية المجتمع المسلم والحافظ لاولادنا واعراضنا على الرغم مما يكاد لنا وتحاول به بعض الاقلام الا ان الله حفظ التربة الاسلاميةلتكون خصبة المترع تؤتى اكلها كل حين باذن ربها ما دمنا على خطى الاسلام والرسول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohammedalmorsi.forumegypt.net
 
جماعة الاعلان بالفاحشة ومحاربة فضيلةالنكاح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
mohammedalmorsi :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: